الرئيسية / الأخبار / مطبات المجالس الجهوية ومبرراتها

مطبات المجالس الجهوية ومبرراتها

قال الأمين العام لوزارة العلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني المختار ولد داهي إن للمجالس الجهوية ثلاث مطبات وهي الجهات المتقدمة أو شبه الفيدرالية والأخطبوطية والإحتراب الإداري والإغراق والتمييع المؤسسي، مؤكدا أنه من الضروري استثناء نواكشوط ونواذيبو من هذه المجالس إذ لا يعقل أن تنشأ بهما مجالس جهوية بالإضافة إلى المجموعة الحضرية ومنطقة نواذيبو الحرة.

وقال ولد داهي إن المبررات الثلاثة لهذه المجالس هي الوجاهة السياسية والمردودية الإداريةوالضرورة التنموية.

جاء ذلك خلال عرض له عن دور المجالس الجهوية في التنمية المحلية بندوة نظمها مركز شنقيط للدراسات والإعلام (مرشد) بالتعاون مع منتدى الفاعلين غير الحكوميين الموريتانيين مساء اليوم 12-07-2017 بنواكشوط بعنوان “الإصلاحات الدستورية وأثرها على التنمية المحلية وترسيخ الديمقراطية”.

وبدوره قال رئيس مركز شنقيط للدراسات والإعلام الدكتور أحمد محمود ولد افاه إن اختيار موضوع الإصلاحات الدستورية للنقاش جاء استجابة لحاجة الرأي العام والقوى الفاعلة والمؤثرة سياسيا واقتصاديا إلى تبادل الأفكار وتقارب الرؤى.

وأضاف ولد افاه إن الحوار يعد الطريق الأمثل لتجاوز أي خلاف وبه يمكن لجميع الموريتانيين أن يساهموا في بناء بلدهم.

وشهدت الندوة عروضا حول الإصلاحات الدستورية ودور المجالس الجهوية في التنمية المحلية وأهمية الحوار في المجتمعات الديمقراطية “موريتانيا نموذجا” ودور الشباب في ترسيخ الديمقراطية والمشاركة السياسية للمرأة وأثرها في التنمية.

وحضر الندوة برلمانيون وباحثون أكاديميون وناشطون في المجتمع المدني.

عن admin

شاهد أيضاً

ﻫﻞ ﺃﺻﺒﺢ ﺍﻟﻄﺮﻳﻖ ﺳﺎﻟﻜﺎً ﺇﻟﻰ ﺍﻟﺘﺸﺎﻭﺭ ﺍﻟﺸﺎﻣﻞ؟/ محمد الأمين ولد الفاضل

ﻫﻞ ﺃﺻﺒﺢ ﺍﻟﻄﺮﻳﻖ ﺳﺎﻟﻜﺎً ﺇﻟﻰ ﺍﻟﺘﺸﺎﻭﺭ ﺍﻟﺸﺎﻣﻞ؟ ” ﺳﺄﻛﻮﻥ ﺭﺋﻴﺴﺎ ﻟﻠﺠﻤﻴﻊ ﻣﻬﻤﺎ ﺍﺧﺘﻠﻔﺖ ﺍﻧﺘﻤﺎﺀﺍﺗﻬﻢ ﺍﻟﺴﻴﺎﺳﻴﺔ، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Watch Dragon ball super