الرئيسية / الأخبار / غلاء الأسعار و شحّ الأموال في العاصمه؛فكيف يكون العيد في الداخل؟

غلاء الأسعار و شحّ الأموال في العاصمه؛فكيف يكون العيد في الداخل؟

تعيش الأسواق و خاصة الولايات الداخلية التي تعتمد على التنمية هذه الأيام أجواء عيد الفطر المبارك.

فالملابس على أصنافها و ألوانها ملأت الشوارع و الأزقة التي تلتوي بين الدكاكين؛و عجّت تلك الشوارع و الأزقة أيضا بالباعة و المشترين؛هذا بائع صغير يحمل على عاتقه ملاحف؛ وتلك عربة عليها بوق ينادي صاحبها بهون ما عنده من بضاعة.

لكن الملاحظ غلاء الاسعار على المواطنين و قلّة السيولة النقدية التي بأيديهم؛و عزوفهم عن الأثواب الجديدة و كثرة إقبالهم علىشراء الأثواب المستعملة التي تأتي من الخارج.

مردّ ذالك عند البعض في عيد الفطر المبارك الذي جاء في وقت حرج عند أهل التنمية؛فبسبب الصيف تكسد أسواق الحيوان؛و تتراجع أثمانها؛مما يترتب عليه شحّ السيولة؛ونغص فرحة العيد عند أهل الداخل.

عن admin

شاهد أيضاً

كيفه :   منافسة قوية بين عمد الولاية على تمثيلية المجلس الوطني للامركزية إلى أين وصلت ؟ ( صوتيات جديدة)

بموجب مرسوم محرر بتاريخ 11 مارس 2021 ناشئ و منظم  للمجلس الوطني للامركزية و التنمية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Watch Dragon ball super